تشكيل وزاري وأشكيلك

  • الأحد 2014-05-25 - الساعة 09:21
 
ذكرت مصادر غير  عليمة  أن التشكيل الوزاري سيرى النار قريبا، وأضافت في حديث صامت أن هناك احتمالين حول الوزارة الجديدة، فإما أن يكون تعديلا جزئيا او تشكيلا جديدا، ففي حالة ان يكون تعديلا وزاريا فلا حاجة لتشكيل وزاري جديد ، وفي حالة كونه تشكيلا جديدا فلا حاجة لتعديل وزاري جزئي. 
 
وأشارت معلومات غير مؤكدة ان بعض الوزراء المنتمين سيخرجون فيما سيبقى بعض غير المنتمين، وبات ضروريا إبراز كل وزير مرشح  لشهادة خلو من فيروس الإنتماء الفصائلي وفيروس كورونا. 
 
      وأوضحت مصادر غامضة أن الوزير الواقف على يسار الجانب الأيسر الخايخ هو الذي سيتولى حقيبة " الداخ لية " ، فيما ان الوزير الرابع على يمين اليسار الوسط الآيل للسقوط سيتخلى عن حقيبته لصالح الجالس خلف الذي لم يجلس قرب الرابع على يسار اليمين. 
 
وأكدت المصادر دون تأكيد أن التعديل أو التشكيل لا يحتاج الى المزيد من البحث والتحليل حيث جرى التوافق على ما تمت الموافقة في إتفاق سابق متفق عليه، وأن ما يجري الان هو البحث في سبل تعديل السياسة الخارجية لتتوافق مع الداخلية بشرط الا يكون هناك إختلاف خلفي يؤدي الى تصادم أمامي ما يؤدي الى زلزلة المصالحة .
 
وتحدثت مصادر غير مطلعة عن احتمال ضخ دماء شابة جديدة في الوزارة تعود الى العصر الجوراسي والطباشيري بعد نفاذ المخزون من العصر البرونزي.
 
ورجحت شخصيات على غير إطلاع بالمشاورات الوزارية ان تعمد الوزارة الجديدة الى إصدار قرار وزاري بتعيين كل مواطن في سن 18 سنة في وظيفة حكومية وتوزيع منح وظيفية على الأطفال لسد العجز في الفائض من الدخل القومي العام.وأشارت المصادر الباطنية ان عمر الوزارة سيكون ستة اشهر الى حين إجراء إنتخابات خلال اربع سنوات، والله اعلم. 
 
جميع المقالات تعبر عن وجهة نظر أصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة شاشة نيوز