اكتشاف جين يسبب الإصابة بأعراض كورونا الحادة

  • الإثنين 2022-01-17 - الساعة 09:58

شاشة نيوز - اكتشف العلماء جينًا يزيد خطر الإصابة بأعراض فيروس كورونا الشديدة بأكثر من الضعف.

ووجد باحثون من جامعة بياليستوك الطبية في بولندا أن الجين هو رابع أهم عامل يحدد مدى خطورة إصابة شخص ما بفيروس كورونا، بعد العمر والوزن والجنس، ويقع الجين في الكروموسوم 3، وهو واحد من 23 زوجًا من الكروموسومات في البشر، وهو موجود في حوالي 14 في المائة من السكان البولنديين، مقارنة بنسبة 8-9 في المائة في أوروبا ككل و 27 في المائة في الهند.

ويمكن أن يساعد هذا الاكتشاف الأطباء في تحديد الأشخاص الأكثر تعرضًا لخطر المرض وإعطاء الأولوية لهم للحصول على اللقاحات. وتكافح بولندا وعدة دول أخرى في وسط وشرق أوروبا أحدث موجة من حالات الإصابة بفيروس كورونا، بينما تواصل تسجيل معدلات تطعيم أقل بكثير مما هي عليه في أوروبا الغربية.

وقاد الدراسة الجديدة مارسين مونيوسكو، الأستاذ في جامعة بياليستوك الطبية، واستندت إلى حوالي 1500 مريض كورونا، وقدمت النتائج يوم الخميس في مؤتمر صحفي في الجامعة بمشاركة وزير الصحة الدكتور آدم نيدزيلسكي ورئيس وكالة البحوث الطبية، رادوسلاف سيربيسكي.

وقال البروفيسور مونيوسكو "على الرغم من أن نتائج بحثنا لا تزال اكتشافًا علميًا، إلا أننا نأمل بشدة أنه على أساسها، سيتم إنشاء اختبار متاح على نطاق واسع للمرضى والأطباء وأخصائيي التشخيص لتحديد الأشخاص المعرضين لخطر أكبر للإصابة بأمراض خطيرة".

وقد يساعد مثل هذا الاختبار في التعرف بشكل أفضل على الأشخاص الذين قد يكونون عرضة لخطر المسار السريع للمرض قبل حدوث العدوى، بعد ذلك، يمكن لمثل هؤلاء الأشخاص تلقي رعاية خاصة وحماية متزايدة وقائية وجرعات إضافية من اللقاحات الوقائية وعلاجات جديدة موجهة ضد فيروس كورونا.

ولا يبدو أن الجين هو خاص بفيروس كورونا، ولكنه يرتبط بحالات صحية أخرى أيضًا، وبما أن 14% من البولنديين يمتلكون الجين، فمن المأمول أن تكثف الدراسة الجديدة التطعيمات في البلاد، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.