أربعة أطعمة يمكن أن تؤدي إلى مرض قد يتطور إلى 'العمى التام'

  • الثلاثاء 2022-05-24 - الساعة 08:41

 

يرتبط ضعف البصر بشكل وثيق بتقدمنا في السن، إلا أن هناك أسبابا أخرى يمكنها التسريع في هذا التدهور وتزيد الأمر سوءا.

ورغم أن فقدان البصر هو واحد من الأعراض الشائعة لعملية الشيخوخة، إلا أنه يمكن تحفيزه من خلال القرارات الغذائية السيئة، وفقا لأخصائي العدسات اللاصقة شارون كوبلاند من Feel Good Contacts.

وسلطت كوبلاند الضوء على أربعة أطعمة يمكن أن تحفز تطور الضمور البقعي المرتبط بالعمر (AMD)، والذي يمكن أن يؤدي إلى "العمى التام".

 

وتتمثل الأطعمة الأربعة التي أشار إليها كوبلاند في الخبز الأبيض والمعكرونة (كربوهيدرات مكررة)، وكذلك صلصة الطماطم والمشروبات الغازية (الأطعمة عالية السكر).

 

وأوضحت كوبلاند: "الكميات الزائدة من الأطعمة عالية التحلية والكربوهيدرات المكررة (تظهر عادة في النظام الغذائي الغربي) يمكن أن تسبب فقدان البصر".

 

وأشارت إلى أن بعض أسوأ الكربوهيدرات المكررة تشمل الخبز الأبيض والمعكرونة وكذلك الأطعمة شديدة التحلية مثل صلصة الطماطم (الكاتشب) والمشروبات الغازية.

 

وأوضحت كوبلاند أن الجناة المذكورة أعلاه يتم هضمها بسرعة ما يؤدي إلى زيادة نسبة السكر في الدم.

 

وشرحت: "زيادة نسبة السكر في الدم يمكن أن تؤدي إلى تطور الضمور البقعي المرتبط بالعمر (AMD) والذي يحدث عندما يحدث تلف لشبكية العين".

 

ووفقا لكوبلاند ، يسبب الضمور البقعي المرتبط بالعمر العمى في مجال الرؤية المركزي ويمكن أن تؤدي في النهاية إلى "العمى التام".

 

وتابعت: "ارتفاع نسبة السكر في الدم يمكن أن يسبب مرض السكري من النوع الثاني. ويمكن أن يصاب مرضى السكري باعتلال الشبكية السكري الذي يمكن أن يسبب مشاكل في العين. وكلما طالت مدة بقاء السكر في الدم خارج نطاق السيطرة لدى مرضى السكري، زادت فرصهم في تطوير مشاكل في عيونهم".

 

وبحسب كوبلاند، فإن الأجزاء النموذجية الأخرى من النظام الغذائي الغربي التي يمكن أن تضر العين تشمل اللحوم المصنعة، مثل النقانق واللحوم الباردة. وقالت:"هذه اللحوم المصنعة تحتوي على الكثير من الملح. والملح الزائد (وكذلك الكافيين) في النظام الغذائي يمكن أن يساهم في ارتفاع ضغط الدم".